الحدس طاقة جبّارة يمكن أن تغيّر حياتك!

الاعتماد على حدسك يساعدك في العمل والعلاقات وكل جوانب الحياة الأخرى،

فكيف تقوّي هذه الطاقة وتستفيد منها ؟

        

10 طرق لتقوي حدسك 

     

1. حدسك قد يخالف ما يقوله لك عقلك المنطقي. لكن إذا تقبّلت إمكانية أن تخطئ لن يزعجك هذا الفكر ويتركك تتصرّف بناء لما يمليه عليك حدسك. علماً أنه في بعض الأحيان قد يطول الوقت قبل أن تفهم ما يقوله لك حدسك وقبل أن تثق به.

2. كن واعياً ومنتبهاً للأمور والأشياء التي تلفت نظرك أو سمعك. لا تقلق بشأن ما تعنيه، لاحظها فقط.

3. اطرح الأسئلة. ماذا يحدث في الواقع هنا؟ ما الذي أحتاج لمعرفته؟ ما هو أفضل ما يمكن أن أفعله في هذا الوضع؟ كن منفتحاً على الإجابات مهما كانت غريبة أو غير متوقعة.

4. مارس التأمل. إنه يزيد هدوء العقل ويرفع ذبذباتك، وكلاهما ضروري لزيادة قوة الحدس.

5.تحرّر من المراقب الداخلي. لا تسكت الأفكار التي تراودك ولا تحكم عليها. أعطها فرصة لتتبلور بحرّية. واسأل نفسك:" ماذا لو كان حدسي هذا صحيحاً؟" أو "ماذا يمكن أن أفعل بهذه المعلومة الوافدة من حدسي".

6.تعلم لغة الطاقة الكامنة في العواطف. أصغ إلى ما تخبرك به انفعالاتك، فغالباً ما تكون صادقة.  

7.أصغِ إلى جسمك. إن أي تشنّج أو نفور هو مؤشر على أن الأمور لا تجري على ما يرام، بينما الاسترخاء هو دليل على أن الأمور إيجابية.

8. احترم طريقة إدراكك للأمور. إذا كان لدى شخص آخر شعور مختلف عمّا تشعر به أنت، فاعلم أن لكل شخص تصوراً فريداً عن الأمور. 

9. اطرح أسئلة عن شيء محدّد قبل الذهاب إلى النوم. وراقب أول فكرة تخطر في بالك مباشرة بعد الاستيقاظ.

10. اهتم بتفاصيل أحلامك. اطرح أسئلة على نفسك لكي تفهم معنى ما رأيته في الحلم، واسمح للإجابات بأن تأتي. 

استخدم هذه الأدوات القيّمة لتقوية طاقة حدسك والمس تغيّراً جذرياً في نوعية حياتك!