لصوص لم تشاهد مثلهم في حياتك




هاجمت عصابة من القرود مبنى سكنيا في مدينة "كيب تاون" بجنوب إفريقيا، وسببت حالة من الذعر بين قاطني البناية، في معركة وصفتها وسائل الإعلام المحلية هناك بأنها معركة "البقاء للأقوى".


 وظهرت عصابة القرود في صور نشرتها صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، وهي تتسلق المبنى السكني، حيث نجح بعضهم في الإضرار ببضعة منازل كانت نوافذها مفتوحة، حيث قاموا بنزع الستائر ونجحوا في اقتحام مطبخ أحد المنازل وحولوه إلى فوضى محققة. 

ويعيش في مدينة "كيب تاون" نحو 500 قرد في مجموعات منتشرين بنواحي متفرقة من المدينة، وهم يتسببون في الكثير من الأضرار لسكانها بشكل مستمر، إذ يقتحمون المتاجر الغذائية ويقومون بعمليات السطو على مواطنين في الشوارع، في حوادث تتكرر بشكل يومي هناك، غير أنها المرة الأولى التي تسجل الحوادث المتعلقة بجرائمهم محاولة اقتحام مبنى سكنيا كاملا.