المرأة تبتسم أكثر من الرجل.. تعرف لماذا ؟


هل تبتسم المرأه أكثر من الرجل ...........؟ كيف تزيد الإبتسامة من سحر المرأة ..؟ 
________________________________________

أظهرت الدراسات أن المرأة تبتسم أكثر من الرجل ذلك أنها تتخذ الإبتسامة 
وسيلة للتهدئة أو الإعتذار .
فالثابت علميا أن المرأة تعتذر أكثر بكثير من الرجل و يصحب دائما هذا الإعتذار 
ابتسامة رقيقة ( لغة الوجه ) ويقال إن المرأة تميل الى التأكيد على بعض الجمل 
في حديثها مستعملة الإبتسامة كأداة تأكيد فنسمعها تقول مثلا وهي مبتسمة 
( إنها ليلة جميلة أليس كذلك ) .
وتفسر الدراسات النفسية هذه النظرية بأن الفتاة منذ نعومة أظفارها تتلقى تشجيعا
كبيرا على الإبتسام نتيجة الإعتقاد بأن الأنوثة تعني الدلال , في حين أن الرجولة 
تعني الحزم والجدية كما أن هذا التشجيع يأتي نتيجة الإعتقاد السائد بأن ابتسامة المرأه تشكل جزءا من سحرها وجمالها وأنوثتها .
و يقال أن المرأة تستغل الإبتسامة كوسيلة لتهدئة اندفاع و غضب الرجل .
كما أن المرأة الذكية تعتقد أن الإبتسامة يمكن أن تحل في بعض الأحيان محل 
الإجابات , فتؤكد إحدى ملكات جمال العالم في كتاب نشرته على أهمية الإبتسامة 
بقولها : (( لقد تعلمت أن أبتسم إذا لم أعرف الإجابة على السؤال المطروح , وبالفعل
نجحت بفضل هذه الوسيلة )) .
الإبتسامة تزيد من سحر المرأة لكن يجب عليها إختيار الوقت المناسب لهذه الإبتسامة 
ولوحظ أن بعض النساء اللاتي يملن إلى التحدث بحدة وعصبية يلجأن إلى الإبتسامة 
كوسيلة للتخفيف من حدة كلامهن .
أما الفتيات اللاتي في أوائل العشرينات نادرا ما يبتسمن في محاولة منهن للظهور بمظهر أكثر جدية و أكبر سنا مما يفقدهن الكثير من جمالهن و جاذبيتهن .
إذا ما هي الإبتسامة المثالية ؟
الشيء المثالي هو أن نعبر عن حالتنا النفسية سواء الفرح أو الحزن بطريقة تلقائية


غير معقدة , فالمعروف أن إبتسامتك تكشف الكثير عنك كما يمكن أن تفصح عن بعض الإنفعالات التي تفضلين إخفاءها .
و أخيرا سيدتي اكتفي برسم ابتسامة رقيقة على شفتيك تزيد من سحرك حتى تكونين 
سيدة رزينة يحترمها أفراد المجتمع