ثلاثة أعشاب تساعدك على التركيز وتحسين الذاكرة



هل تجد صعوبة في التركيز؟ هل اختلف مستوى ومعدل تركيزك عما كان عليه من قبل؟ هل تعاني من فقدان وضعف الذاكرة؟ هذه التساؤلات وأكثر أصبحت من المشاكل التي تواجهنا في حياتنا اليومية.





فالقدرة على التركيز وتوجيه تركيزنا للمهمة التي نقوم بها سواء كان عمل أو قراءة أو لعبة أصبح أكثر أهمية اليوم عن أي وقت مضى. حيث تسبب العصر الرقمي الذي نعيشه في عدد من الأمور التي أثرت بشدة على قدراتنا العقلية مثل هفوات الذاكرة وانخفاض الدرجات التي نحصل عليها في الاختبارات، تقلب المزاج، أو قد يتطور الأمر إلى الحد الذي ننسى فيه أين نضع أغراضنا المهمة كمفاتيح السيارة.

ولأن الطبيعة صيدلية غنية بالكثير من المواد، فهناك مجموعة من العلاجات العشبية التي قد تفيد في مثل هذه الحالات. وفيما يلي ثلاثة من أفضل أنواع الأعشاب فيما يتعلق بتعزيز القدرات العقلية، وزيادة الانتباه، والحد من فقدان الذاكرة وتخفيف الشعور بالتعب ومساعدتك أيضاً على النوم. ولكن قبل اللجوء لتجربة أي علاج عشبي، يجب استشارة الطبيب أولاً.

1- (Rhodiola rosea) روديولا الوردية  أو نبات الجذر الذهبي

خضعت عشبة رهوديولا الوردية لدراسات على نطاق واسع في روسيا والدول الاسكندنافية لأكثر من 35 عاماً. وقد أظهرت الدراسات أن هذه العشبة تقلل التوتر، وتعزز الحالة المزاجية وتساعد على النوم، وزيادة الانتباه والتركيز الذهني. كما يمكنها تحسين أداء التمارين الرياضية، وتدعم مستويات طبيعية للناقلات العصبية (السيروتونين، دوبامين ونورايبنفرين).

كما يمكن استخدام عشبة روديولا الوردية لمقاومة الشعور بالتعب، وتحسين الذاكرة وزيادة فترة الانتباه، مما يجعلها مفيدة لمن يعانون من مرض ADD أو تشتت الانتباه. بالإضافة إلى ذلك، فقد أشارت الدلائل العلمية على قدرتها على زيادة وتدعيم القدرة والطاقة الجنسية، وتعزيز المناعة وتخفيف الشعور بالاكتئاب. وقد أظهرت الدراسات التي أجريت على ذبابة الفاكهة أن هذه العشبة إحدى العوامل التي أدت إلى إطالة العمر.

الجرعة المقترحة: 50 إلى 100 ملليجرام 2 – 4 مرات يومياً، ويفضل تناولها على معدة خاوية.

2(Bacopa Monnieri) أو نبات البراهمي

تعرف عشبة ونبات البراهمي باعتبارها أقوى وأفضل عشبة فيما يتعلق بفاعليتها كمنشط للدماغ والأعصاب في الطب الهندي القديم. حيث تعمل على تعزيز الذاكرة، كما أنها تعتبر مهدئاً خفيفاً، مما يعني أنك تحصل على الاسترخاء والتأثير المهديء، وفي الوقت نفسه تظل يقظاً ولا يغلبك النعاس. ويطلق عليها البعض أقراص الطبيعة الذكية. وعادة ما تستخدم لعلاج الأمراض النفسية، القلق، الاكتئاب، فقدان الذاكرة، الصرع والذهان. واليوم يستخدمها الأطباء لدعم التركيز والمشاكل المعرفية.

الجرعة المفضلة: 100 -300 ميلليجراما، 1-2 مرة أو مرتين يومياً.

3- عشبة جنكو بيلوبا (Ginkgo Biloba)

تعتبر جنكو بيلوبا واحدة من أقدم فصائل الأشجار التي لا تزال موجودة على قيد الحياة. ومن آلاف السنين، يستخدمها المعالجون التقليديون لعلاج مجموعة متنوعة من الحالات الشائعة. وتجدر الإشارة إلى أن معظم آثار هذه العشبة الطبية تعود إلى كفائتها في تحسين وتعزيز الدورة الدموية. حيث أن المركبات الموجودة في أوراق عشبة الجنكه تعمل على تمدد الأوعية الدموية، ومن ثم زيادة تدفق الدم في الساقين والأذنين والعينين والدماغ. وتفسر هذه الزيادة في تدفق الدم تأثير العشبة المعزز للذاكرة.

وقد أظهرت دراسة أجريت مؤخراً أن العشبة قد تكون فعالة لعلاج بعض المشاكل الجنسية المرتبطة بالعقاقير المضادة للاكتئاب. لكن احذر، فإن عشبة الجنكه مضادة لتخثر الدم.

الجرعة المقترحة: 60-120 ميلليجرام، 1-4 مرات يومياً.