أغرب طرق النجوم لتقمص الشخصية

أفلام شهيرة نجح فيها النجوم في تجسيد الشخصية أمام الكاميرا، وقبل هذا كان هناك مجهود كبير، غير مألوف، على أرض الواقع. يعتقد البعض أن التمثيل عملية سهلة أو ليست في غاية الصعوبة، لكن هذا الأمر غير صحيح، فالتمثيل يعتبر مهنة شاقة وتتطلب الكثير من الشخص الذي يقوم بها، ونستطيع أن نرى ذلك بوضوح في المجهود الذي بذله هؤلاء النجوم.

 1 توم كروز 

عندما عرض عليه القيام بدور القاتل المأجور المتخفي في فيلم Collateral الذي شاركه في بطولته النجم "جيمي فوكس"، التحق بعمل جديد وهو سائق شاحنة في شركة FedEx يقوم فيها بتوصيل أغراض الشركة إلى أصحابها، الغريب في الأمر أنه لم يتعرف أحد على "كروز" أثناء عمله، فهو أجاد التخفي وعدم لفت الأنظار، كل ذلك من أجل أن يكون مستعداً لدوره في فيلم Collateral. 

 2أدريان برودي 

هذا النجم قام بكل شيء تقريباً ليكون مستعداً لتجسيد دوره في فيلم The Pianist للمخرج العملاق "رومان بولانسكي"، "برودي" جسد دور شاب يهودي في فترة الحرب النازية، يفقد أسرته بأكملها وكل شيء في حياته في "بولندا" في الأربعينيات، "برودي" تخلى عن كل شيء في حياته بالمعنى الحرفي للكلمة، فقد ترك منزله وكل الأشياء الثمينة في حياته حتى يتعرف على شعور أن تفقد كل شيء، كما أنه تعلم العزف على البيانو ليجسد هذه الدور دون الحاجة إلى عزف بديل، هذا الإخلاص لتقمص الشخصية أوصل "برودي" إلى الأوسكار ليكون أصغر ممثل أميركي يحصل على جائزة الأوسكار كأفضل ممثل (كان في الـ29 من عمره فقط).

 3 طاقم تمثيل Saving Private Ryan 

أراد المخرج العملاق "ستيفين سبيلبيرغ" صناعة عمل ضخم عن الحرب العالمية الثانية يكون مختلفاً عن أي عمل سبقه، وكانت ضالته هي فيلم Saving Private Ryan الذي شارك فيه مجموعة متميزة من النجوم مثل "توم هانكس" و"فان ديزل" قبل أن تصيبه الشهرة و"مات ديمون" وآخرون، "سبيلبيرغ" أراد أن يضمن أن نجومه سوف يصبحون في أفضل حالة لهم عند تجسيد الشخصيات لهذا قام بالاستعانة بمستشار عسكري أخضع طاقم التمثيل لمجموعة من التمارين العسكرية بل وحدد حركتهم داخل أحد المعسكرات لمدة 10 أيام حتى يعتاد النجوم على حياة الجنود القاسية.

 4 إد هاريس

 نجم لامع لديه في رصيده الفني العديد من الأدوار الممتازة والتي علقت بأذهان الجماهير، ولكن يبقى دوره الأشهر هو في فيلم Pollock، الذي قام بإخراجه أيضاً وتدور أحداثه حول السيرة الذاتية للرسام الشهير "جاكسون بولوك"، أمضى "هاريس" حوالي 10 سنوات لصناعة هذا الفيلم، واكتسب بعض الوزن للقيام بهذا الدور وبدأ في تدخين نوع معين من السجائر التي كان يدخنها ذلك الفنان، كما أنه تعلم الرسم في ورش هذا الرسام الراجل ليتقمص الدور.

 5 روبرت دي نيرو

 لديه الكثير من القصص المشوقة التي قام فيها بأغرب الأعمال لتقمص الأدوار المطلوب منه تأديتها، فهو عمل كسائق تاكسي بدوام 12 ساعة للتحضر لدوره في فيلم The Taxi driver، أما بالنسبة لدوره في فيلمThe Raging Bull الذي جسد فيه دور الملاكم "لاموتا" فقد كان يقسو على نفسه أثناء التدريبات كما أنه زاد من وزنه حوالي 27 كلغم للقيام بالدور.

الدرس الذي أريدك أن تستفيده من هذا العرض هو : أن هناك دائما طريقة تجعل منك قادرا على آداء عملك بشكل أفضل، باكتشافك لها تكون قد اكتشفت سر تميزك عن غيرك ونجاحك