حين تتلاشى الفواصل والحدود: فنان فرنسي يحول الخرائط القديمة لرسومات وأشكال مدهشة!..

الفنان الاسباني فرناندو فيسنتي “Fernando Vicente” يستخدم الخرائط لغير أغراض الجغرافيا، إذ يرسم على الخرائط القديمة ويحول البلدان والقارات بأكملها إلى أشكال مختلفة.

images3

يحول القارات إلى ناس وحيوانات وجماجم، وذلك بجمع الصور الأكريليكية المطلية ومن ثم تطبيقها ودمجها في كل خريطة، مما يعطي للأراضي شعورا بحياة جديدة.

images6

بينما يمكن أن يُنظر إلى رسم الخرائط باعتبارها فناً في حد ذاته، إلا أن فيسنتي يحول كل خريطة إلى قطعة تفسيرية.

images22_1

رسوماته تضفي إلى الخرائط شفافية بما فيه الكفاية لمعرفة العمق الكامن وراء الأمم، في حين تظهر في نفس الوقت قدرة الفنان على وصل الدول سوياً وكأنها وحدة واحدة، ويعرضها برؤية مختلفة كما لو لم يوجد فواصل وحدود بينها.

images88images4_1images101images55images7_1images9_1images11_1image1111









izismile

_____