الدوافع الخارجية و الداخلية
عمرك سمعت عن حد بيشتغل في مكان كويس و مع كده سابه ؟


عمرك بدأت نشاط و بعدين سبته عشان مش عايز تستمر ؟

إيه اللي بيخلينا نعمل حاجه و نكون متحمسين ليها جدا , و حاجات تانية بنعملها و احنا مش طايقينها ؟

الجواب حاجه واحدة بس .. الدوافع ..

أحيانا بنفقد الدافع اللي يخلينا عايزين حاجه معينة.. و لما نفقد الدافع بنفقد الرغبة في تحقيق الشيء ده..


الباحثين اكتشفوا ازاي نقوي الدوافع بتاعتنا و ازاي نقدر نوجد دافع قوي يخلينا تحقق اللي احنا عايزينه...

ايه ده.. هو ينفع ؟؟

ايوه ينفع يا جميل.. تعالى نعرف الحكاية من أولها ...

ما هي الدوافع ؟

الدوافع هي الحاجه اللي بتخلق عندك الرغبة القوية إنك تنجح في أي نشاط بتعمله..

و الدوافع يا جماعة نوعين :


الدوافع الخارجية و الدوافع الداخلية..

1-
الدوافع الخارجية :

هي الدوافع اللي موجودة حواليك و اللي مالكش سيطرة عليها ..

مثلا :

تشجيع الآخرين..

من أهم الدوافع اللي بتخلينا ننجح هي تشجيع الناس اللي حوالينا.. كل ما بننجح أكتر الناس بتتقبلنا و تشجعنا أكتر و أكتر..

و النوع ده من الدوافع بيكون تأثيره قوي لكن مشكلته انه مؤقت و بتكون تحت رحمة الناس اللي حواليك..

يعني لو الناس اللي حواليك توقفوا عن تشجيعك ممكن توقف عن الإنجاز.. لأن الدافع اللي خلاك تعمل كده توقف..

مثال :

لاعب تنس شهير كان دايما يلعب الماتش و المدرب بتاعه بيتفرج عليه و بيشجعه.. كان اللاعب ده بيلعب عشان يسعد المدرب و يخليه يشعر بالفخر بيه... تخيل لو المدرب ده ماحضرش الماتش في يوم أو حتى مات.. تخيل أداء اللاعب ده هايكون ازاي ؟

أكيد مش زي الأول مش كده ؟

كمان مثال :

واحد كان متعود ينجح عشان يرضي والده ووالدته.. تخيل لا قدر الله لو حصل لهم حاجه.. هل مستواه الدراسي هايفضل زي ما هو ؟

أكيد لأ.. مش كده ؟

كل الأمثلة اللي فاتت دي الدوافع فيها خارجية.. يعني معتمده على شخص أو ظروف خارجية محيطة بيك.. و الحاجات دي انت مش متحكم فيها طبعا.

2-
الدوافع الداخلية :

هي الدوافع الموجودة جواك انت .. بتكون عايز تنجح عشان ترضي نفسك انت و الرغبات الموجودة جواك انت ..

ميزة الدوافع الداخلية انها مستمرة في الزمن و بتكون متحكم فيها تماما و مش بتكون تحت رحمة حد.. بتكون نابعة من جواك انت عشان كده بيكون لها قوة كبيرة جدا ..

مثال :

تكون عايز تنجح مثلا عشان عندك الرغبة في الانجاز.. بتشعر بسعادة أكبر و انت حاسس انك ناجح.. بغض النظر عن أي حد حواليك..

كمان مثال :

بتكون عايز تنجح عشان قيم عليا موجودة جواك انت و عايز تحققها..

و لما تحققها بتحس بروعة الإنجاز اللي حققته...

كمان مثال :

والت ديزني... رسم فار صغير على ورقة و جري بيه على مراته و قال لها : الفار ده هايحققلنا ثروة !!

طبعا افتكرته عبيط ! و أكيد الناس اللي حواليه حاولوا انهم يحبطوه و يقنعوه بسخافة حلمه ده.. لكنه كان مصرّ عشان الدافع بتاعه مكانش تشجيع الناس اللي حواليه و تقبلهم له .. لكن كان الدافع اللي بيحركه دافع داخلي جواه.. كان عايز ينجح عشان هو عايز ينجح.. مش عشان يرضي أي حد حواليه..

و طبعا ديزني لاند موجودة حتى الآن و شخصيات ديزني مالية مجلات العالم و نجاحه محدش يقدر ينكره..

خلي الدافع للنجاح دافع داخلي ...

انجح عشان انت عايز تنجح مش عشان أي حد حواليك..

حس بروعة الإنجاز و المميزات اللي هايحققهالك..

فكر في النجاح كرغبة داخلية ليك انت ..

انجح عشان انت عايز تنجح..

لأن ده هايشعرك انت بالسعادة ..

لو خليت الدوافع بتاعتك داخلية هاتكون دوافع أقوى و أعمق و عمرها ما هاتختفي ..لأنها مش مرتبطة بحد تاني غيرك..

لو عايز تنجز أي حاجة اكتبها في ورقة..

و بعدين اكتب عشر مميزات هاتعود عليك لما تنجز الحاجة دي ..

لما تكتب المميزات و تفكر فيها و تتأملها , دا هايخلق عندك الرغبة في تحقيقها و يخلق عندك دافع داخلي يحركك عشان تنجز اللي نفسك فيه..

آخر الكلام :

خلي دوافعك داخلية مش خارجية ..

و لاحظ الطاقة اللي هاتتولد جواك لتحقيق أحلامك...